أعلم وأرى


أعلم وأرى
213 إلى ثلاثةٍ رَأَى وَعَلِمَا عَدَّوْا ، إذاَ صَاراَ أرَى وَ أعْلَمَا
214 وَمَا لِمَفْعُولَيْ عَلِمْتُ مُطْلَقَا لِلثَّانِ وَالثَّالِثِ أيضاً حُقِّقَا
215 وَإِنْ تَعَدَّيَا لِوَاحِدٍ بِلاَ هَمْزٍ فَلاِثْنَيْنِ بِهِ تَوَصَّلاَ
216 وَالثَّانِ مِنْهُمَا كَثَانِي اثْنَي كَسَا فَهْوَ بِهِ في كُلِّ حُكْمٍ ذُو ائْتِساَ
217 وكأرَى السَّابِقِ نَبَّا ، أَخْبَراَ حَدَّثَ ، أَنْبَأَ ، كَذَاكَ خَبَّراَ