الإضافة


الإضافة
378 نُوناً تَلِى الإعْرَابَ أوْ تَنْوِينَا مِمَّا تُضِيفُ احْذِفْ كَطُورِ سِينَا
379 وَ الثَّانِيَ اجْرُرْ، وَانْوِ "مِنْ"أوْ "فِى" إذَا لَمْ يَصْلُحِ الاّ ذَاكَ ، وَ اللاَّمَ خُذَا
380 لِمَا سِوَى ذَيْنِكَ، وَ اخْصُصْ أَوَّلاَ أَوْ أَعْطِهِ التَّعْرِيفَ بِالَّذِي تَلاَ
381 وَإنْ يُشَابِهِ المُضَافُ "يَفْعَلُ" وَصْفاً ، فَعَنْ تَنْكِيرِهِ لا يُعْذَلُ
382 كَرُبَّ رَاجِينَا عَظِيمِ الأملِ مُرَوَّعِ الْقَلْبِ قَلِيلِ الْحِيَلِ
383 وَذِي الإِضَافَةُ اسْمُهَا لَفْظِيّهْ وَ تِلْكَ مَحْضَةٌ وَ َمْعَنوِيَّهْ
384 وَوَصْل " ألْ" بِذَا المُضَاف مُغْتَفَرْ إِنْ وُصِلَتْ بِالثَّانِ : ك " الجَعْدِ الشَّعَرْ"
385 أوْ بِالَّذِي لَهُ أُضِيفَ الثَّانِي : كـَ "زَيْدٌ الضّارِبُ رَأسِ الْجَانِي"
386 وَ َكْوُنَها فِى الْوَصْفِ كَافٍ ،إنْ وَقَعْ مُثَنًّى ، أوْ جَمْعَاً سَبِيلَهُ اتَّبَعْ
387 وَلَا يُضَافُ اسْمٌ لِمَا بِه اتَّحَدْ مَعْنىً، وَأوِّلْ مُوهِماً إذا وَرَدْ
388 وَرُبَّمَا أكْسَبَ ثَانٍ أوَّلاَ تَأنِيثاً إنْ كَانَ لِحَذْفٍ مُوهَلاَ
389 وَ بَعْضُ الاسْمَاءِ يُضَافُ أبَدَا وَبَعْضُ ذَا قَدْ يَأتِ لَفْظاً مُفْرَدَا
390 وَ بعْضًُ ما يُضَافُ حَتْماً امْتَنَعْ إيلاؤُهُ اسْماً ظَاهِراً حَيْثُ وَقَعْ
391 كَوَحْدَ، لَبَّىْ، وَدَوَالَىْ ، سَعْدَىْ ، وَشَذّ إيلاَءُ "يَدَىْ" لِلَبَّىْ
392 وألْزَمُوا إضَافَةً ألَى الْجُمَلْ "حَيْثُ" و"إِذْ" وَ إنْ يُنَوَّنْ يُحْتَمَلْ
393 إفْرَادُ إذْ ، وَمَا كَإِذْ مَعْنىً كَإِذْ أَضِفْ جَوَازاً نَحْوُ " حِينَ جَانُبِذْ"
394 وَابْنِ أوَ اعْرِبْ مَا كإِذْ قَدْ أُجْرِيَا وَاخْتَرْ بِنَا مُتْلُوِّ فِعْلٍ بُنِيَا
395 وَقَبْلَ فِعْلٍ مُعْرَبٍ أوْ مُبْتَدَأ أعْرِبْ، وَ َمْن بَنَى فَلَنْ يُفَنَّدَا
396 وَألزَموا" إذَا" إضَاقَةً إلى جُمَلِ الاَفْعَالِ ، كَ "هُنْ إِذاَ اعْتَلَى"
397 لِمُفْهمِ اثْنَيْنِ مُعَرَّفٍ ـ بِلاَ تَفَرُّقٍ ـ أُضِيفَ " كِلْتَا " ، وَ " كِلاَ"
398 وَلاَ تُضِفْ لُمفْرَدٍ مُعَرَّفٍ "أَيًّا" ، وَإنْ كَرَّرْتَهَا فأَضِفِ
399 أَوْ تَنْوِ الاجْزاَ واخْصُصَنْ بِالْمَعْرِفَهْ مَوْصُولَةً أَيًّا ، وبالْعَكْسِ الصِّفَهْ
400 وَإنْ تَكُنْ شَرْطاً أوِ اسْتِفْهَامَا فَمُطْلَقاً كَمِّلْ بهَا الْكَلاَمَا
401 وَأَلْزَمُوا إِضَافَةً "لَدُنْ " فَجَرْ وَنَصْبُ "غُدْوَةٍ " بهَا عَنْهُمْ نَدَرْ
402 وَمَعَ مَعْ فِيهاَ قَلِيلٌ ، وَنُقِلْ فَتْحٌ وكَسْرٌ لِسُكُونٍ يَتَّصِلْ
403 واضْمُمْ ـ بِنَاءً ـ "غَيْراًً" إنْ عَدِمْتَ مَا لَهُ أُضِيفَ ، نَاوِياً مَا عُدِمَا
404 قَبْلُ كَغَيْرُ ، بَعْدُ ، حَسْبُ ، أَوَّلُ ، ودُونُ ، والجهاتُ أيضاً ، وَعَلُ
405 وَأَعْرَبُوا نَصْباً إذاَ مَا نُكِّراَ "قَبْلاً" وما مِنْ بَعْدِهِ قَدْ ذُكِراَ
406 وَمَا يَلِي المُضَافَ يَأتِي خَلَفَا عَنْهُ فِي الاعْرَابِ إِذاَ مَا حُذِفَا
407 وَرُبَّمَا جَرُّوا الَّذِي أَبْقَوْا كَمَا قَدْ كَانَ قَبْلَ حَذْفِ مَا تَقَدَّمَا
408 لكِن بِشَرْطِ أنْ يَكُونَ مَا حُذِفْ مُمَاثِلاً لِمَا عَلَيْهِ قَدْ عُطِفْ
409 وَيُحْذَفُ الثَّانِي فَيَبْقَى الأَوَّلُ كَحَالِهِ ، إِذاَ بِهِ يَتَّصِلُ
410 بِشَرْطِ عَطْفٍٍ وَإِضَافَة ٍ إِلَى مِثْلِ الَّذِي لَهُ أَضَفْتَ الأَوًَّلاَ
411 فَصْلَ مُضَافٍ شِبْهِ فِعْلٍ مَا نَصَبْ مَفْعُولاً اوْ ظَرْفاً أَجِزْ ، وَلم يُعَبْ
412 فَصْلُ يَمِينٍ ، وَاضْطِرَاراً وُجِداَ بأَجْنَبِيٍّ ، أَوْ بِنَعْتٍ ، أَوْ نِداَ