فصل في اجتماع الواو والياء


فصل في اجتماع الواو والياء
961 إِنْ يَسْكُن السَّابِقُ مِنْ وَاوٍ وَيَا وَاتَّصَلاَ وَمِنْ عُرُوضٍ عَرِيَا
962 فَيَاءً الْوَاوَ اقْلِبَنَّ مُدْغِمَا وَشَذَّ مُعْطًى غَيْرَ مَا قَدْ رُسِمَا
963 مِنْ يَاءٍ اوْ وَاوٍ بِتَحْرِيكٍ أُصِلْ أَلِفاً ابْدِلْ بَعْدَ فَتْحٍ مُتَّصِلْ
964 إنْ حُرِّكَ التَّالِى ، وَإنْ سُكِّنَ كَفْ إعْلاَلَ غَيْرِ اللامِ ، وَهْىَ لاَ يُكَفْ
965 إعْلاَلُهَا بِسَاكِنٍ غَيْرِ أَلِفْ أَوْ يَاءٍ التَّشْدِيدُ فِيهَا قَدْ أُلِفْ
966 وَصَحَّ عَيْنُ فَعَلٍ وَفَعِلاَ ذَا أَفْعَلٍ كَأَغْيَدٍ وَأَحْوَلاَ
967 وَإنْ يَبِنْ تَفَاعُلٌ مِنِ افْتَعَلْ وَالعَيْنُ وَاوٌ سَلِمَتْ وَلَمْ تُعَلْ
968 وَإنْ لِحَرْفَيْنِ ذَا الاعْلاَلُ اسْتُحِقْ صُحِّحَ أَوَّلٌ ، وَعَكْسٌ قَدْ يَحِقْ
969 وَعَيْنُ مَا آخِرَهُ قَدْ زِيدَ مَا يَخُصُّ الاِسْمَ وَاجِبٌ أَنْ يَسْلَمَا
970 وَقَبْلَ با اقْلِبْ مِيماً النُّونَ ، إِذَا كَانَ مُسَكَّناً كمَنْ بَتَّ انْبِذاَ