عبيد بن الأبرص


هو عبيد بن الأبرص بن عوف بن أسد، وهو شاعر جاهلي قديم من كبار المعمّرين يقال أنه مات وله ثلاثمائة سنة. أدرك امرؤ القيس وفيه قال ابياته المعروفة:

ياذا المخوفنا بقتل ابيه اذلالاً وحينا

من أشهر شعره المعلقة التي يقول في مطلعها:

أقفرَ من أهلهِ ملحوبُفالقطبيّاتُ فالذنوبُ

يقال أنه لقي النعمان في يوم بؤسه فقال النعمان: هلا كان هذا لغيرك يا عبيد: أنشدني فربما أعجبني شعرك. فرد عبيد: حال الجريض دون القريض (يريد: حال جفاف الريق دون الشعر) فقال النعمان: أنشدني: أقفر من أهله محلوب. فأنشد عبيد:

أقفر من أهله عبيدفاليوم لايبدي ولايعيد

فما كان من النعمان الا ان خيره بطريقة موته، فاختار أن يسقى حتى يثمل ثم تقطع عنقه. فأجابه النعمان ففعل كما أراد.